أطعمة لتقوية المناعة – 13 اكلة تقوي جهازك المناعي لمواجهه الفيروسات والأمراض

أطعمة لتقوية المناعة – 13 اكلة تقوي جهازك المناعي لمواجهه الفيروسات والأمراض

يقوم خبراء التغذية بإضافة أطعمة لتقوية المناعة عند تصميم الأنظمة الغذائية المختلفة, وهذا بسبب علمهم باهمية تقوية الجهاز المناعي لمكافحة الفيروسات والأمراض المختلفة.

وعلى مدار سنوات من الخبرة والبحث العلمي قد أضاف العلماء العديد من الاكلات والاعشاب لقوائم تضم أفضل أطعمة لتقوية المناعة وتوصي منظمات الصحة المختلفة الجميع بإدراجها في أنظمتهم الغذائية.

إذا ما هى المناعة ؟ ,, وكيف يمكنك تقوية جهازك المناعي ؟ ,, وما أفضل أطعمة لتقوية المناعة وتنشيطها ؟ ,, هذا ما سنتحدث عنه بالتفصيل فى هذه المقالة.

ما هو الجهاز المناعي وكيف يعمل

الجهاز المناعي هو منظومة من العمليات الحيوية التي تقوم بها أعضاء وخلايا وجسيمات داخل جسم الإنسان بغرض حمايتها من الأمراض والسموم والخلايا السرطانية والجسيمات الغريبة كالفيروسات.

هذه المنظومة الحيوية تقوم بالتعرف على مسببات للمرض، مثل الميكروبات أو فيروسات وتعمل على إبادتها.
ويعمل الجهاز المناعي بطريقة منظمة تتكون من خطين دفاعيين كالتالى:

1- المناعة الفطرية أو الطبيعية

المناعة الطبيعية أو الفطرية موجودة في الكائن الحي منذ الولادة وحتى قبل الولادة خلال المرحلة الجنينية. فهي مناعة متوارثة، يرثها الأبناء عن الآباء.

عموما يتميز نظام المناعة الطبيعية بالعمل بطريقة غير متخصصة، بمعنى أن كل خلية أو جزيء تابع لها يعمل ضد عدد كبير ومتنوع من مسببات المرض. ولكن فقط حسب التمييز بين ما هو ذاتي – أي تابع للجسم – أو ما هو جسيم غريب عن الجسم،

2- المناعة المكتسبة

المناعة المكتسبة هي مناعة يتم اكتسابها خلال حياة الكائن الحي بعد تعرضه لميكروبات وبكتيريا مسببة للأمراض.
وتتميز مركباتها بالعمل بطريقة انتقائية ومتخصصة،إذ أن كل خلية أو جسيم تابع لها يستطيع العمل ضد جسم ممرض واحد ووحيد.
وتستطيع المناعة المكتسبة حفظ الأجسام الغريبة بعد القضاء عليها وبالتالي عند تعرض الجسم لهذه الامراض مرة أخرى يستطيع جهاز المناعة قتلها بسهولة.

أطعمة لتقوية المناعة

إن جهاز المناعة كمعظم الأجهزة في الجسم يعتمد على التغذية السليمة.
ويعتبر اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على العناصر الغذائية التي تحتاجها أفضل طريقة لتقوية الجهاز المناعي.

ويعد دعم جهازك المناعي مهمًا بشكل خاص لمكافحة البكتيريا الممرضة والفيروسات مثل الانفلونزا وفيرس كورونا الجديد.
وهذه قائمة بأفضل الأكلات التي تعمل على تقوية المناعة.

1- الحمضيات أو الموالح

الحمضيات او الموالح

وهى مجموعة من الفواكه الغنية ب “فيتامين C” والذي يساعد في بناء جهاز المناعة لديك. كما يساعد أيضا في إنتاج خلايا الدم البيضاء.

ونظراً لأن الجسم لا ينتج “فيتامين C” ولا يقوم بتخزينه فإنه من الضروري جداً إمداد الجسم به يومياً.

ولا تتوقف فوائد الفواكه المالحة عند هذا الحد فقط لأن الموالح أيضا تحتوي على العديد من المعادن والفيتامينات المفيدة جداً.

أمثلة على بعض الأنواع من الموالح:

  1. البرتقال
  2. اليوسفي
  3. الليمون
  4. الليمون
  5. كليمنتين

2- السبانخ

يعتبر السبانخ من أفضل الخضروات على الإطلاق وأكثرها فائدة.

ليس فقط لاحتوائها على فيتامين C وإنما أيضا السبانخ مليئة بمضادات الاكسدة وبيتا كاروتين, والذي قد يساعد كثيراً على تقوية وتنشيط جهازك المناعى.

كما تعتبر السبانخ مورد رائح لحمض الفوليك الذي يساعد الجسم على تكوين خلايا جديدة. وحمض الفلافونويد الذي يساعد في منع نزلات البرد.

نصيحة عن طبخ السبانخ: لا يجب أن يصل للنضج الكامل أثناء الطبخ حتى لا يفقد مغذياته.

3- البطاطا الحلوة

البطاطا الحلوة

تحتوي البطاطا على البيتا كاروتين وهو نوع من مضادات الاكسدة, والذي يتحول في جسمك إلى فيتامين A.

وتوفر حبة بطاطا واحدة حوالي 120% من احتياج الجسم من فيتامين A و30% من فيتامين C, كما أنها مصدر رائع للألياف.

جدير بالذكر أن كل هذا مقابل قدر ضئيل من السعرات الحرارية أقل من 100 سعرة لذلك لن تسبب أي زيادة في الوزن.

4- الزبادى قليل الدسم

يوفر الزبادي قليل الدسم 11 جرامًا من البروتين و 250 سعرًا حراريًا وحوالي 400 مجم من الكالسيوم لكل 8 أونصات.

يمكن أن يساعد الزبادي قليل الدسم أيضًا في تلبية متطلباتك اليومية من فيتامين ب 12 وفيتامين د وفيتامين ب2 (الريبوفلافين).

والأهم من ذلك أن الزبادي غني بالبروبيوتيك الذي يعمل على تعزيز وظيفة المناعة وقد تساعد أيضًا في تقليل طول وشدة نزلات البرد.

5- الثوم

الثوم

يتمتع الثوم بشهرة واسعة كونه أحد أفضل الأطعمة الضرورية لتعزيز الجهاز المناعي لمكافحة الفيروسات وقد ربطته عديد من الدراسات بقدرته على منع العديد من أنواع السرطانات المختلفة.

ووفقاً للمركز الوطني للصحة التكميلية والتكاملية ، يمكن أن يساعد الثوم أيضًا في خفض ضغط الدم وإبطاء تصلب الشرايين.

قدرة الثوم على مكافحة أنواع عديدة من السرطانات:
قد وثقت العديد من الدراسات وجود صلة بين استخدام الثوم ومعدلات إصابة منخفضة للعديد من أنواع السرطان المختلفة.
الأشخاص الذين يستهلكون الثوم بانتظام سواء خام أو مطبوخاً لديهم سرطانات القولون والمستقيم أقل بنسبة 30 ٪ إلى 35 ٪ من أولئك الذين لا يأكلون الثوم.

إضافة إلى أن الثوم يساعد الجسم في التغلب على الالتهابات الجلدية بفضل قدرته على مكافحة البكتيريا والفيروسات والفطريات.

لا يمكننا حصر فوائد الثوم, باختصار احرص على تناول الثوم إذا كنت تريد تقوية جهازك المناعى.

6- الجنزبيل

المركبات المضادة للأكسدة في الزنجبيل لها خصائص قوية في تعزيز المناعة ومضادات الاكسدة بشكل خاص.

كما يساعد الزنجبيل في تقليل الألم المزمن وقد يمتلك خصائص خافضة للكوليسترول ، وفقًا لبعض الابحاث.

7- المشروم

المشروم

يحتوي على نسبة عالية من السيلينيوم وفيتامين ب مثل الريبوفلافين والنياسين.
هذه المعادن والفيتامينات تعمل على تقوية المناعة وتنشيطه لمحاربة الفيروسات.
كما أنه يحتوي على نسبة عالية من السكريات وجزيئات شبيهة بالسكر تعزز وظائف المناعة.

8- البروكلي

البروكلي

يعد البروكلي أحد كنوز الفيتامينات اذ يحتوي على فيتامين A,E,C والعديد من المعادن المفيدة ومضادات الاكسدة.

من المؤسف حقاً أن هذا الطعام غير متداول في الوطن العربي. حيث يعتبر من أفضل الأطعمة التي تعزز المناعة بالاضافة إلى ذلك يعد خياراً رائعاً لتخسيس الوزن كونه مصدر جيد للألياف والبروتين ولا يحتوي على عدد كبير من السعرات الحرارية.

9- حساء الدجاج

بشكل شخصي أنا من أنصار حساء الدجاج, حيث يعتبر هذا علاجي المفضل لمواجهة نزلات البرد والانفلونزا.

ويعتبر الدجاج مصدر رائع لفيتامين B6 الذي يلعب دوراً كبيراً في العديد من العمليات الحيوية بالجسم كانتاج خلايا الدم الحمراء, كما أن حساء الدجاج يوجد به مادة تسمى كارنوزين والتي تساعد بشكل خاص على محاربة فيروس الانفلونزا وتعمل على تسريع الشفاء من نزلات البرد.

10- الشاى الأخضر

الشاى الأخضر

كل من الشاى الأخضر والأحمر غنيان بالفلافونويد ، وهو نوع من مضادات الأكسدة. ولكن يتميز الشاي الأخضر باحتوائه على نسبة أعلى من مركب EGCG وقد ثبت أن EGCG يعزز وظيفة المناعة.

السبب في ذلك أن عملية تخمير الشاي الأسمر تعمل تدمر الكثير من مركب EGCG بينما يحتفظ بها الشاى الاخضر بسبب طريقة اعداده التي تعتمد على البخار دون أن يخمر.

11- اللوز

اللوز غني بفيتامين E والذي يأتي مباشرة بعد فيتامين C في تقوية المناعة ويعتبر المفتاح الأساسي لتعزيز جهاز المناعة.

كما يعتبر اللوز مصدر للعديد من العناصر الغذائية الهامة مثل البروتين والدهون الصحية التي تعمل على افراز الانزيمات والهرمونات اللازمة للجسم. واللوز غني أيضا بمعادن هامة مثل المغنيسيوم والمنجنيز.

12- عصير الرمان

دليل آخر على عبقرية القدماء المصريين الذين استخدموا هذه الفاكهة في علاج الالتهابات.

حتى أثبت الدراسات الحديثة قدرة عصير الرمان على مواجهة أنواع كثيرة من الفيروسات بما في ذلك فيروسات الفم التي تسبب التهاب اللثة.

وقد وجدت دراسات أخرى كفاءة عصير الرمان في نمو أنواع بكتيريا مفيدة في الجسم والتي تساعد الجهاز المناعي على مكافحة الفيروسات والبكتيريا الضارة.

13- الفلفل الأحمر

الفلفل الأحمر

لاحتوائه على فيتامين C بكميات كبيرة “قد تكون أكبر من الفواكه الحمضية” وايضاً غني بالبيتا كاروتين يجعله خيار ممتاز لتعزيز مناعة الجسم ضد الأمراض المختلفة.

كلمة من فتنس آند اجيليتى

تعتبر التغذية السليمة من أفضل طرق تقوية جهاز المناعة ولحسن الحظ هناك الكثير من الاكلات المنزلية البسيطة التي يمكنك إدراجها في نظامك الغذائي لتعزيز فاعلية جهازك المناعي في مواجهة الفيروسات المنتشرة.

وعلى سبيل المثال هذه الحلول قد تساعدك.

  • كوب من الشاى الأخضر.
  • 3 حبات ثوم يومياً.
  • ثمرة برتقال بعد وجبة الغداء.
  • كل البروكلى والسبانخ مرة اسبوعياً.
  • كوب واحد من الجنزبيل يومياً.
  • عبوة من الزبادى قليل الدسم بعد وجبة العشاء.

هذا مجرد مثال بسيط ولكنه ذا فاعلية كبيرة لتقوية مناعتك, يمكنك تنظيمه كيفما تحب.

إذا وجدت هذا المقال مفيد رجاءاً قم بمشاركته لتفيد غيرك, ولا تنسى متابعة صفحتنا على فيسبوك ليصلك جديد المقالات.

إشترك ليصلك المقالات بريدياً
ادخل بريدك الإلكتروني ليصلك جميع المقالات فور نشرها في فتنس آند اجيليتي

من فضلك ضع تعليقك هنا