وجبة قبل التمرين – ماذا تاكل ومتى ؟

You are currently viewing وجبة قبل التمرين – ماذا تاكل ومتى ؟

مهما بلغت قوتك لا تتوقع من جسم تقديم أفضل أداء اثناء الحصة التدريبية بدون وقود وما اقصده هنا هو وجبة قبل التمرين .

إذا كنت تطمح لتحقيق أهدافك سواء بناء العضلات أو حرق الدهون أو فعل الأمرين في نفس الوقت, عليك القيام بكل ما يتطلبه الأمر للحصول على أقصي استفادة من التمرين.

وتعتبر وجبة قبل التمرين أحد أهم العوامل التي تساعدك فى نجاح حصتك التدريبية, إلا أن البعض قد  يهملها أو يقوم بالأمر بشكل خاطئ.

أهمية وجبة قبل التمرين

حماية الجسم من الاجهاد العضلى والخمول أثناء التمرين.

1-  يحول جسمك الجليكوجين الموجود في الكبد والعضلات إلى جلوكوز “نوع من انواع السكر”.

2- تستخدم العضلات الجلوكوز كمصدر أساسي للطاقة أثناء التمرين.

3- إذا تم استنفاذ كمية الجليكوجين في جسمك بالكامل سوف تتعرض للإجهاد العضلى والخمول.

الحفاظ على الكتلة العضلية من الانهيار.

كما ذكرنا بالاعلى يعتمد الجسم على الجليكوجين فى انتاج الطاقة.
إذا كان جسمك لا يحتوي على ما يكفي من الجليكوجين لتوفير الطاقة اللازمة للتمرين ، فسيبدأ في حرق الانسجة العضلية للحصول عليها.

“وجبة قبل التمرين المثالية”

عند اختيار وجبة ما قبل التمرين ، من المهم أن تهدف إلى تحقيق التوازن بين المغذيات الكبيرة.
كل المغذيات الكبيرة لها دور محدد قبل التمرين. ومع ذلك ، فإن النسبة التي تحتاج إلى استهلاكها تختلف حسب الفرد ونوع التمرين.

فيما يلي نظرة مختصرة على دور كل منها.

الكربوهيدرات.


الكربوهيدرات هي العناصر الغذائية الرئيسية التي تزود جسمك بالطاقة المثالية للأداء. لذلك ، فإن وضع بعض الكربوهيدرات في وجبة ما قبل التمرين سوف يوفر لك الوقود للقيام بتمرين جيد.

ما يجعل الكربوهيدرات مصدر مثالياً للطاقة هى الطريقة الفعالة فى استخدام الاكسيجين, حيث تستخدم كميات أقل من الاكسجين لحرق كل كيلو كالوري مقارنة بالبروتين أو الدهون.
وهذا مهم جدا خاصة إذا كنت رياضي كمال اجسام فانت بحاجة أكبر للاكسجين من أجل التنفس الصحيح.

كيف يستخدم جسمك الكربوهيدرات؟

1- مخازن الجليكوجين في الكبد والعضلات تعتمد بشكل أساسى على كمية الكربوهيدرات بجسمك.
2- يحول جسمك الجليكوجين إلى الجلوكوز (نوع من السكر) ، والذي تستخدمه عضلاتك كمصدر رئيسي للوقود أثناء التمرين.
هذا يعني أن قدرتك على ممارسة الرياضة محدودة بسبب كمية الجلوكوز في الجسم.

3- بعد حوالي 90 دقيقة من التمرين ،إذا استنفدت إمدادات الجليكوجين في جسمك تمامًا ، سوف تتعرض لخطر “الاجهاد العضلى” ، أو الشعور بالخمول أثناء التمرين.

4- إذا كان جسمك لا يحتوي على ما يكفي من الجليكوجين لتوفير الطاقة ، فسيبدأ في حرق الدهون للحصول على الطاقة, ولكن المشكلة أن الدهون تحترق بمعدل أبطأ بكثير من الكربوهيدرات ، والتي سوف يبطئ من حدة التدريب.

يوجد نوعان من الكربوهيدرات ولكل نوع تأثير خاص.

الكربوهيدرات البسيطة: هذه سكريات توفر زيادة سريعة في الطاقة. يعد الخبز الأبيض مصدرًا شائعًا لهذه الكربوهيدرات.

الكربوهيدرات المعقدة: وتشمل الألياف أو النشا. أنها توفر مصدر طاقة أبطأ وأكثر على المدى الطويل. الأطعمة الكاملة الحبوب مصدر جيد للكربوهيدرات المعقدة.

أي نوع من الكربوهيدرات أفضل في وجبة ما قبل التمرين؟

لكل منها دوره, ولكن بشكل عام تعتبر الكربوهيدرات المعقدة أفضل حيث توفر مصدر طاقة أكبر على المدى البعيد, كما أنها لها درجات أقل من مؤشر نسبة السكر في الدم من تلك التي تحتوي على الكربوهيدرات البسيطة, وبالتالي تقلل من خطر الاصابة بمرض مثل السكرى.

الكربوهيدرات البسيطة هي مصادر الطاقة على المدى القصير. إذا كانت الوجبة قبل التمرين تشتمل على الكثير من الكربوهيدرات البسيطة ، فقد يشعر الشخص بانخفاض في الطاقة قبل الانتهاء من التمرين.

لزيادة الطاقة قبل التمرين ، يجب عليك أن تستهلك الكربوهيدرات المعقدة قبل 2-3 ساعات ، وأي كربوهيدرات بسيطة قبل 30 إلى 60 دقيقة.

فيما يلي بعض الأمثلة على الأطعمة الصحية التي تحتوي على الكربوهيدرات المعقدة:

  1. القرنبيط والبطاطا الحلوة وغيرها من الخضروات
  2. المعكرونة الكاملة الحبوب
  3. فاصوليا
  4. عدس
  5. أرز بني
  6. الشوفان
  7. الخبز والحبوب الكاملة

توفر الفواكه أفضل مصادر الكربوهيدرات البسيطة قبل التمرين. يعتبر الموز خيارًا شائعًا حيث أنه يحتوي على البوتاسيوم والكربوهيدرات البسيطة.

البروتين.

للبروتين دور هام فى وجبة قبل التمرين.
لقد وثقت العديد من الدراسات اهمية استهلاك البروتين قبل التمرين في تحسين الأداء الرياضي.

حيث أظهرت إحدى الدراسات استجابة الابتنائية الإيجابية بعد أن استهلك المشاركون 20 غراما من البروتين قبل التمرين.
إقرأ تفاصيل الدراسة من هنا.

أهمية البروتين فى وجبة قبل التمرين :

1- يمكن أن يزيد البروتين من مقدار كتلة العضلات المكتسبة من التمرين.

حيث تؤدي نوبات المقاومة الشديدة إلى إلحاق الضرر بالعضلات ، لكن استهلاك البروتين يزيد من عدد الأحماض الأمينية في الجسم. هذه الأحماض تعمل على الحد من الضرر، وتوليف البروتينات العضلات ، وتحفيز النمو.

2- يمكن أن يؤدي استهلاك 20 إلى 30 جرامًا من البروتين قبل التمرين إلى زيادة معدل تخليق البروتين العضلي الذي يستمر لعدة ساعات.

3- تسريع عملية الاستشفاء العضلى.

لإصلاح تلف العضلات ، يحتاج جسمك إلى البروتين ، الذي يتكون من الأحماض الأمينية ، لبناء العضلات.
إن الإمداد الكافي بالبروتين سيساعد عضلاتك على التعافي من الإجهاد أثناء ممارسة التمارين الرياضية ، خاصة إذا كنت تمارس تمارين رفع الأثقال.
ويساعد تضمين بعض البروتينات في وجبة قبل التمرين على تقليل وجع العضلات بعد التمرين وسرعة إصلاحها.

“لاحظ انه برغم البروتين بطيئ فى الحرق , الا انك ستستفاد من مزايا سرعة الاستشفاء وتحفيز النمو”

الأطعمة الغنية بالبروتين

فيما يلي بعض الأمثلة على الأطعمة الصحية الغنية بالبروتين:

  1. الأسماك ، مثل سمك السلمون وسمك التونة
  2. الدواجن ، مثل الدجاج والديك الرومي
  3. جوز
  4. فاصوليا
  5. عدس
  6. بيض

أهمية الدهون الصحية فى وجبة قبل التمرين.

يحاول الكثير من الناس الحد من كمية الدهون في نظامهم الغذائي ، لكن الاستغناء عنها تمامًا يمكن أن يعوق الأداء الرياضي فعليًا.

حيث توفر الدهون الصحية الطاقة للجسم, إذا استمر تمرينك عادة لأكثر من ساعة, يستخدم جسمك الدهون للحصول على الطاقة بعد نفاد مخزون الجلوكوز لديك.

  1. فى حين أنه تساعد الكربوهيدرات على زيادة مخازن الجليكوجين إلى أقصى حد من أجل ممارسة التمرينات عالية الكثافة.
  2. إلا أن للدهون الصحية دورها أيضا حيث تساعد الدهون في تغذية جسمك لتمارين أطول وأقل كثافة.

إذا الدهون الصحية مناسبة أكثر  إذا كانت فترة تدريبك اكثر من ساعه او للعدائين والسباحين لمسافات طويلة كما يظهر فى هذه الدراسة.
حيث أظهرت كيف أن نظامًا غذائيًا مدته أربعة أسابيع يتكون من 40٪ من الدهون زاد من أوقات التحمل عند مجموعة من العدائين.

أمثلة لبعض الدهون الصحية:

  1. افوكادو
  2. عين الجمل
  3. زيتون
  4. بذور الكتان
  5. سمك السلمون
  6. تونة
  7. الشوكولاته الداكنة

وجبة قبل التمرين حسب توقيت تناولها.

توقيت وجبتك هو أيضا جانب مهم من التغذية قبل التمرين.

  1. يحتاج الجسم وقت كافى للهضم, وذلك لتجنب عسر الهضم وازعاج المعدة أثناء التمرين.
  2. وقت الهضم يعتمد على مكونات الوجبة نفسها ومقدارها.
  3. كلما كانت الوجبة اقرب لوقت التمرين كلما كانت أقل ويفضل أن تحتوى على مواد اسرع في الهضم.
  4. يختلف الأمر من شخص لآخر باختلاف قدرتنا على الهضم لذلك قم بتجربة اكثر من توقيت حتى تصل لافضل نتيجة

بشكل عام حاول أن تأكل وجبة كاملة تحتوي على الكربوهيدرات والبروتين والدهون خلال 2-3 ساعات قبل التمرين.

إذا كانت وجبتك خلال ساعة أو اقل ، فاختر الأطعمة سريعة الهضم والتي تحتوي على الكربوهيدرات البسيطة وبعض البروتين.
هذا سيساعد على منع أي إزعاج في المعدة أثناء التمرين.

كلمة من فتنس آند اجيليتى.

  1. وجبة قبل التمرين عامل مهم لنجاح لحصتك التدريبية, لكن عليك مراقبة مقدار السعرات الحرارية والحرص على جودتها من خلال اتباع أفضل نظام غذائي وفقا لأهدافك.
  2. لتحقيق أقصى قدر من الأداء من المهم أن تغذي جسمك بالعناصر الغذائية الصحيحة قبل التمرين.
  3. تساعد الكربوهيدرات على زيادة قدرة جسمك على استخدام الجليكوجين لتغذية تمارين قصيرة وعالية الشدة ، بينما تساعد الدهون في تغذية جسمك لجلسات تمرين أطول.
  4. تناول البروتين يساعد على تحسين تخليق البروتين العضلي ، ومنع تلف العضلات وتعزيز الانتعاش.
  5. يمكن تناول وجبات ما قبل التمرين قبل ثلاث ساعات إلى 30 دقيقة من التمرين. ومع ذلك ، اختر الأطعمة التي يسهل هضمها ، خاصة إذا كان التمرين يبدأ في ساعة واحدة أو أقل. هذا سيساعدك على تجنب الانزعاج في المعدة.
  6. رجاءاً لا تتردد فى سؤالنا أي من استفساراتكم فى التعليقات.
  7. إذا وجدت المقال مفيد يمكنك نشر الفائدة بين أصدقائك من خلال مشاركته.

من فضلك ضع تعليقك هنا